موقع لتدارس الفتن و الملاحم على منهاج الكتاب و السنة.
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخولس .و .جاليومية

شاطر | 
 

 المهدي يبايع في الحج و يستخرج سحرا مدفونا له في الحجاز.

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كاميليا
مجلس الشورى
مجلس الشورى
avatar

المساهمات : 1267
تاريخ التسجيل : 24/10/2017
الموقع : ارجو رحمة الله ورضاه

مُساهمةموضوع: المهدي يبايع في الحج و يستخرج سحرا مدفونا له في الحجاز.   الجمعة فبراير 23, 2018 8:52 pm

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته. 
اللَّہُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَـلَے نَبِيِّنَا مُحمَّد 


الرائي ( رأيت المهدي يخطب في الحرم النبوي وهو يذكر الناس بآيات من سورة الحج إلا اني لم اتعرف عليها ثم أراد ان يكشف قبر الرسول صلى الله عليه وسلم لسبب ما ليري الناس آيه أو لسبب ما فكشفه هو ورجل معه وانا اسمع صوت جموع كثيرة من البشر تهلل واستخرج شيء ملفوف كالجنازة إلا انه مستدير فحملاه حتى وضعاه في حوض سيارة نقل والجموع الكثيرة لها صوت عظيم ففتح الفافة البيضاء فظهر كأنه عمل سحري ملفوف في سجاد أحمر اللون ففتح السجاد وقام من داخله خروف حي يمشي , ثم عاد الرجل الذي مع المهدي لقبر الرسول فاطلع وانا انظر فرأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم مضجع في القبر بادي منه جزء من صدره ورأسه ومنكبه ويده وهو يقول غطوني يريد ان يستر القبر وكان لون بشرته ابيض ووجهه شبه مستدير في غاية الجمال كأنه البدر وشعر راسه يلامس منكبه ليس ناعم ولا خشن كأنها شعر رجل في الستين غير أن الشيب لا يغطيه ولا كذلك السواد ولحيته تشبه شعر رأسه وليست طويلة ولا خفيفة وفيها شيء من الاستدارة وعليه بردة كبردة القدماء يظهر منها طرفها على منكبه , ثم رأيت امراءة عجوز تلقي في قبره أدوات شخصية يستخدمها القدماء , ثم غطي القبر ثم اطلع الشاب والعجوز وانا انظر معهم من مكان آخر في القبر وظهر الرسول صلى الله عليه وسلم والقبر في ماء ولا يظهر منه إلا شيء من صدره ورأسه وهو يقول سنجتمع كلنا في أرض المحشر بعد اثنا عشر شهرا , ففهم الشاب مراده وقال للعجوز الملحمة الكبرى بعد اثني عشر شهرا ) .

انتهت الرؤيا
منقول من منتدى أنا المسلم


_________________
ٰ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فارس
إداري - معبر.
إداري - معبر.
avatar

المساهمات : 1735
تاريخ التسجيل : 24/10/2017

مُساهمةموضوع: رد: المهدي يبايع في الحج و يستخرج سحرا مدفونا له في الحجاز.   اليوم في 12:13 am

المنام ان صدق فهناك عدة رموز : المهدي يبايع في موسم الحج بصحيح الاحاديث : 

في المستدرك على الصحيحين للحاكم (ج 4 / ص 549) عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : في ذي القعدة تجاذب القبائل و تغادر فينهب الحاج فتكون ملحمة بمنى يكثر فيها القتلى و يسيل فيها الدماء حتى تسيل دماؤهم على عقبة الجمرة و حتى يهرب صاحبهم فيأتي بين الركن و المقام فيبايع و هو كاره يقال له إن أبيت ضربنا عنقك يبايعه مثل عدة أهل بدر يرضى عنهم ساكن السماء و ساكن الأرض

وعن عمرو بن شعيب عن أبيه عن عبد الله بن عمرو قال : يحج الناس معا و يعرفون معا على غير إمام فبينما هم نزول بمنى إذ أخذهم كالكلب فثارت القبائل بعضها إلى بعض و اقتتلوا حتى تسيل العقبة دما فيفزعون إلى خيرهم فيأتونه و هو ملصق وجهه إلى الكعبة يبكي كأني أنظر إلى دموعه فيبايع كرها فإذا أدركتموه فبايعوه فإنه المهدي في الأرض و المهدي في السماء
الفتن ء نعيم بن حماد ء (ج 1 / ص 226)



 و لذالك اتى رمز سورة الحج.
قال الله عز و جل : " وَأَذِّن فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَىٰ كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِن كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ (27)

و الجزء الثاني ان هناك سحر مدفون للمهدي في بلاد الحرمين و بالتحديد في المدينة المنورة لتعطيل قدومه للحج و البيعة و كل بأمر الله.فلن يمنع قدر الله لا انس و لا جان.


من أحاديث النبي عليه الصلاة والسلام الجامعة المانعة: عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ: كُنْتُ خَلْفَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَوْمًا فَقَالَ:
((......., وَلَوْ اجْتَمَعُوا عَلَى أَنْ يَضُرُّوكَ بِشَيْءٍ لَمْ يَضُرُّوكَ إِلَّا بِشَيْءٍ قَدْ كَتَبَهُ اللَّهُ عَلَيْكَ, رُفِعَتْ الْأَقْلَامُ وَجَفَّتْ الصُّحُفُ))
[أخرجه الترمذي في سننه]
و المنام مبشر باستخراج السحر و تدميره في زمن بعثة المهدي.


اما الجزء الاخير فهو حديث نفس او تلبيس شيطاني لانه مخالف للقرآن فلا يعلم اي مخلوق متى  قيام الساعة و الامر الثاني مدة الملحمة مخالف للحديث النبوي الشريف.
فالهدنة مع الروم تدوم عشر سنوات و يغدرون قبل انتهاءها بعد عامين الى خمس سنوات من الهدنة.
وجاء في المعجم الكبير:

((تصالحون الروم عشر سنين صلحا آمنا يفون سنتين ويغدرون في الثالثة أو يفون أربعا ويغدرون في الخامسة فينزل جيشا منكم في مدينتهم فتغزون أنتم وهم عدوا من ورائكم وورائهم فتقاتلون ذلك العدو فيفتح الله لكم فتنصرفون بما أصبتم من أجر وغنيمة فتنزلون بمرج ذي تلول فيقول قائلكم : الله غلب ويقول قائلهم : الصليب غلب فيتداولونها فيغضب المسلمون وصليبهم منهم غير بعيد فيثور ذلك المسلم إلى صليبهم فيدقه ويبرزون إلى كاسر صليبهم فيضربون عنقه فتثور تلك العصابة من المسلمين إلى أسلحتهم ويثور الروم إلى أسلحتهم فيقتلون تلك العصابة من المسلمين يستشهدون فيأتون ملكهم فيقولون : قد كفيناك حد العرب وبأسهم فماذا ننتظر ؟ فيجمع لكم حمل امرأة ثم يأتونكم تحت ثمانين غاية تحت كل غاية اثنا عشر ألفا 

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المهدي يبايع في الحج و يستخرج سحرا مدفونا له في الحجاز.
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى فرسان المهدي  :: قسم الرؤى. :: رؤى عن الإصلاح ـ البعثة ـ البيعة.-
انتقل الى: