موقع لتدارس الفتن و الملاحم على منهاج الكتاب و السنة.
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخولس .و .جاليومية

شاطر | 
 

 المهدي و فكر الإنتقام عند الروافض الإمامية.

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مــان
إداري - معبر.
إداري - معبر.
avatar

المساهمات : 1631
تاريخ التسجيل : 24/10/2017

مُساهمةموضوع: المهدي و فكر الإنتقام عند الروافض الإمامية.   الأحد أكتوبر 29, 2017 11:08 pm

السلام عليكم
!موضوع كنت نشرته في موقع آخر للرد على دعاة الترفض بالقول زورا و بهتانا ان المهدي هو المنتقم لآهل البيت او لفظ : "المهدي الثائر لأهل البيت "
___

يروج بعض دعاة الترفض جهلا او تقية لاحد معتقدات الروافض الامامية اتباع مهدي السرداب و هو ان المهدي هو المنتقم لأهل البيت بعد مقتلتهم، و انه صاحب الثأر لاهل البيت،

فالروافض و من يسبح في تيارهم من جيش المهدي الرافضي المنتشر في المواقع التابعة لاهل السنة من غلاة الصوفية يدسون السم في العسل بنشر هذه المصطلحات حتى تصبح جزء راسخ من منهج اهل السنة و الجماعة و يرددها الجهال و العوام
___
مهدي السرداب هو مجرم من البغاة المفسدين في الارض سيخرجه الفرس في الوقت المعلوم عند بعثة الامام المهدي الحق من السنة، فيلعبون اخر اوراق الدجال الاصفهاني المختوم، باخراج رأس فتنة من المشرق يقود الرايات الشريرة السوداء اصحاب " يا حسين " و من الفرس و الحشد و عصائب الاجرام،

___

هناك قاعدة طالما استشهد بها العلماء والحكماء والأدباء؛ لعظيم أثرها في باب العدل والإنصاف، تلكم هي ما دل عليها قوله تعالى: {وَلَا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى} [الزمر: 7].

والمعنى: أن المكلفين إنما يجازون بأعمالهم إن خيرًا فخير، وإن شرًا فشر، وأنه لا يحمل أحدٌ خطيئةَ أحد ولا جريرتَه، ما لم يكن له يدٌ فيها، وهذا من كمال عدل الله تبارك وتعالى وحكمته.

هذه الآية تهدم نظرية الروافض في قولهم المزعوم "  المُنتقم لآل محمد " : مهدي السرداب الدجال الرافضي سينتقم ممن بعد 14 قرنا ؟
و هل الاسلام دين الانتقام و الثأر من الاسلاف ؟
و هل مسلمو القرن 21 يتحملوا ويلات القرن الاول، ؟؟
 و؛ هل المهدي سياتي بعد 14 قرنا  منيرا للامة و يجمع شتات الامة بعد تفككها لشيع و فرق ام يزيد الطين بلة و ينبش في الجينات لمليار مسلم ليجد احفاد بني امية و بني العباس الدين اقتتلوا مع الطالبيين عليهم السلام، و يبحث عن الخونة من شيعة الكوفة الدين خذلوا الامام الحسين عليه السلام في كربلاء، و شيعة العراق الدين خذلوا الامام علي عليه السلام في صفين و النهروان، و ينتقم منهم بقتلهم، هذا المنهج هو مخالف للاية السابقة، هذا مفسد في الارض و ليس مهدي ...

ان كان المهدي يبعث في زمن الفتن و البلابل و الهرج، فكيف سياتي ليزيد الطامة الكبرى و الله تكفل ان يهدي به الامة و يوحدها و تهدأ الفتن على يديه ! الامر الثاني ان المهدي لا تلبسه الفتن و لا يلبس الفتن فكيف سيصبح هو السفاح و يشعل وقود اقتتال اخر بين الفرق و الجماعات و الاحزاب و الرايات...
____

ساضع لكم الادلة حتى تعرفوا الحقيقة :من كتب الروافض انفسهم مما ينسبونه زورا و بهتانا لائمة أهل البيت و هم بريئون منهم براءة الذئب من دم يوسف عليه السلام

وروى عبد الله بن المغيرة عن أبي عبد الله جعفر الصادق – عليه السلام – قال : (( إذا قام القائم من آل محمد أقام خمس مئة من قريش ، فضرب أعناقهم ، ثم أقام خمس مئة أخرى فضرب أعناقهم ، ثم خمس مئة أخرى ، حتى يفعل ست مرات ذلك لأن الخلفاء الراشدين ، وبني أمية ، وسائر حكام المسلمين إلى زمن جعفر الصادق – لا يبلغ عددهم عشر معشار هذا العدد ) ،

وروى المفضل بن عمر عن أبي عبد الله قال : (( يخرج مع القائم – عليه السلام – من ظهر الكوفة سبعة وعشرون رجلاً من قوم موسى ، وسبعة من أهل الكهف ، ويوشع بن نون ، وسليمان ، وأبو دجانة الأنصاري ، والمقداد ، ومالك بن الأشتر ، فيكونون بين يديه أنصاراً ، وحكاماً )) .

يهدم المسجد : عن أبي جعفر قال : إذا قام القائم سار إلى الكوفة فهدم بها أربعة مساجد ( بحار الأنوار 52 / 339 )

إذا قام المهدي هدم المسجد الحرام ….وقطع أيدي بني شيبة وعلقها بالكعبة وكتب عليها هؤلاء سرقة الكعبة ))
(الإرشاد للمفيد ص411وأنظر الغيبة للطوسي ص282)


يقيم الحد على أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها، : عن أبي جعفر قال : أما لو قام قائمنا ، وردت إليه الحميراء ، حتى يجلدها الحد وحتى ينتقم لابنة محمد فاطمة . ( بحار الأنوار 52 /314 ) [ انظر الوثيقة هنا ]

يخرج أبي بكر وعمر من قبريهما ويصلبهما ويحرقها ( الأنوار النعمانية 2 /85 )

يبعثه الله نقمة : عن أبي جعفر قال : إن الله بعث محمداً رحمة ، وبعث القائم نقمة . ( بحار الأنوار 52 /315

المهدي حريص على قتل العرب : عن أبي عبدالله قال : ما بقي بيننا وبين العرب إلا الذبح …. ( الأنوار العمانية 52/ 349 )

وعن أبي عبدالله قال : اتق العرب ، فإن لهم خبر سوء أما أنه لم يخرج مع القائم منهم أحد ( بحار الأنوار 52 / 333 )

وعن أبي عبدالله قال : إذا قام القائم من آل محمد ! – انظروا إلى هؤلاء الذين يعظمون آل بيت النبي ويعظمون قريشاً ، أقام خمسمائة من قريش فضرب أعناقهم ،

أ - مهدي الشيعة الرافضة سيحكم بشريعة داود وآل داود و بتوراة موسى :

روى الكليني في كتاب الحجة من الأصول في الكافي - الجزء الأول ص 397|398 - ما يلي :
- علي بن إبراهيم عن أبيه عن ابن أبي عمير عن منصور عن فضل الأعور عن أبي عبيد الحذَاء قال : كنا زمان جعفر عليه السلام حين قبض نتردد كالغنم لا راعي لها، فلقينا سالم بن أبي حفصة فقال لي : يا أبا عبيدة من إمامك ؟ فقلت : أئمتي آل محمد، فقال :  يا أبا عبيدة إذا قام قائم آل محمد عليه السلام حكم بحكم داود وسليمان ولا يُسأل بيننة.



____
المهدي المنتقم لآل محمد هو دجال السرداب القابع في سامراء ، مهدي مفسد ضال من البغاة يحيي الصحابة و أمهات المؤمنين رضوان الله عليهم للقصاص منهم، يقتل العرب، و ينتقم من اسلاف قتلة الحسين عليه السلام، و يقطع ايدي آل شيبة و يحكم بحكم آل دواوود و ليس شريعة محمد !
)
المهدي في معتقد اهل السنة و الجماعة هو امام صالح و خليفة يهدي الله به اقواما من ملة الكفر و الشرك و النفاق و الترفض و التصوف و كل الفرق الضالة و ينشر العدل بين الرعية و يطبق شرع الله كما انزل على سيدنا محمد عليه الصلاة و السلام و يحيي الخلافة على منهاج النبوة و ينشر التوحيد في الارض، و يحارب كل من يعارض شرع الله : امام الاسلام او الجزية او السيف.

فالمهدي موحد ديار العرب ليس انتقاما من الجبرية أو لآل البيت، انما غضبا للحق و تطبيقا لشرع الله و اطفاء الفتن في ديار الاسلام، لا يوجد في منهج الله و رسوله : الانتقام لاجل الانتقام،

المهدي لن يخالف السنن الكونية، لو كان الانتقام سنة، لسنها سيد الخلق صلوات الله عليه و سلامه في اهل الطائف ان ينزل عليهم العذاب و يطبق عليهم بالاخشبين او ينتقم من قريش يوم الفتح، او ينتقم من وحشي قاتل حمزة عليه السلام او من هند بن عتبة الخ....و الله اعلم




_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المهدي و فكر الإنتقام عند الروافض الإمامية.
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى فرسان المهدي  :: قسم علم آخر الزمان. :: الإمام المهدي.-
انتقل الى: