موقع لتدارس الفتن و الملاحم على منهاج الكتاب و السنة.
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

 

 ما هى المراقبة ؟ ...

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سالي
مجلس الفرسان
مجلس الفرسان
سالي


المساهمات : 4237
تاريخ التسجيل : 25/10/2017
الموقع : وَ لَيَنصُرَنّ اللهُ مَن يَنصُرُهُ ..

ما هى المراقبة ؟ ... Empty
مُساهمةموضوع: ما هى المراقبة ؟ ...   ما هى المراقبة ؟ ... Emptyالخميس أكتوبر 31, 2019 1:34 pm

؛ ــ المراقبة هى : أن يستصحب المسلم فى جميع أحواله , إعتقاده و يقينه بأن الله سبحانه و تعالى يراه
و يعلم ما تكسبه جوارحه , و أنه يعلم خافية نفسه , و ما ينطوى عليه صدره ...

" قال ابن القيم رحمه الله تعالى :

* المراقبة : دوام علم العبد و تيقنه باطلاع الحق سبحانه و تعالى على ظاهره و باطنه ...

* فاستدامته لهذا العلم و اليقين , هى المراقبة , و هى ثمرة علمه بأن الله سبحانه و تعالى رقيب عليه , ناظر إليه , سامع لقوله
مطلع على عمله كل و قت و كل لحظة .. من " مدارج السالكين ( 2 / 1489 ) .

’ و هذا أمر من ركائز الإيمان , و قد تضافرت نصوص الوحى على تقريره , كقوله تعالى :

{ و اعلموا أن الله يعلم ما فى أنفسكم فاحذروه و اعلموا أن الله غفور حليم } . البقرة ’ 235 ’

" و كقوله تعالى { يا أيها الناس اتقوا ربكم الذى خلقكم من نفس واحدة و خلق منها زوجها و بث منهما رجالاً كثيراً و نساءً و اتقوا الله
الذى تساءلون به و الأرحام إن الله كان عليكم رقيباً } . النساء ’ 1 ’

* و فى حديث أبى هريرة , أن جبريل سأل النبى صلى الله عليه و سلم عن الإحسان ؟ ..

قال : ( أن تعبد الله كأنك تراه , فإن لم تكن تراه فإنه يراك ) رواه البخارى ’ 50 ’ , و مسلم ’ 9 ’ ..

" و المراقبة من لزوم الإيمان بأسماء الله الحسنى كـ " العليم , السميع , البصير "

قال ابن القيم رحمه الله تعالى :

" المراقبة هى التعبد باسمه الرقيب , الحفيظ , السميع , البصير , فمن عقل هذه الأسماء و تعبد بمقتضاها , حصلت له المراقبة
و الله أعلم , من مدارج السالكين " ( 2/ 1493 ) .

* و هذه المراقبة ضرورية لكل مسلم , لأن بها يتحقق الإخلاص فى العبادات و إحسان القيام بها , و إتقاء المحرمات ..

" قال النووى رحمه الله تعالى ..

" قوله : ( أن تعبد الله كأنك تراه , فإن لم تكن تراه فإنه يراك ) ...

* فمقصود الكلام : الحث على الإخلاص فى العبادة , و مراقبة العبد ربه سبحانه و تعالى فى إتمام الخشوع و الخضوع و غير ذلك .

* و قد ندب أهل الحقائق فى مجالسة الصالحين ليكون ذلك مانعاً من تلبسه بشىء من النقائص , احتراماً لهم و استحياءً منهم

فكيف بمن لا يزال الله تعالى مطلعاً عليه فى سره و علانيته .. من شرح صحيح مسلم " ( 1 / 158 ) .

" و قال ابن القيم رحمه الله تعالى ..

* و أرباب الطريق مجمعون على أن مراقبة الله تعالى فى الخواطر , سبب لحفظه فى حركات الظواهر , فمن راقب الله تعالى فى سره

حفظه الله تعالى فى حركاته فى سره و علانيته , من مدارج السالكين " ( 2 /1492 ) ...

" منقول "
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ما هى المراقبة ؟ ...
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع فرسان المهدي  :: قسم منهاج المسلم. :: رياض القرآن و السنة.-
انتقل الى: